استفسار

avatar

nawal1988

عضو نشيط
رقم العضوية :
23398
البلد/ المدينة :
tiaret
العَمَــــــــــلْ :
استاذة تعليم متوسط
المُسَــاهَمَـاتْ :
633
نقاط التميز :
1137
التَـــسْجِيلْ :
19/08/2011
السلام عليكم و رحمة تعالى و بركاته

من فضلكم عندي استفسار ....و الله الامر ضروري

انا أعمل أستاذة ..و قد جربت اللين مع التلاميذ لكن ذلك لم يجد نفعا

فلم يكن امامي الا العقوبة..و اتخذت العصا وسيلة..لاني وجدتها الحل التلميذ الذي يجد نفسه حرا لا ينجز الواجبات

المهم و الله الامر ماشي....لكن و انا اضرب التلميذ اشعر بالاسى او الشفقة..مع العلم ان هذا و الله لاجل مصلحته

خصوصا لما اتذكر الحديث ان الرسول صلى الله عليه و سلم ..ما ضرب بيده شيئا قط



فاردت ان أسأل هذا لي إثم من هذا السلوك
 
RITAJ

RITAJ

عضو متميز
رقم العضوية :
12689
البلد/ المدينة :
biskra
المُسَــاهَمَـاتْ :
2950
نقاط التميز :
3208
التَـــسْجِيلْ :
21/02/2011
استفسار 315340

سئل الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله - :

ما حكم ضرب الطلبة لغرض التعليم والحث على أداء الواجبات المطلوبة منهن لتعويدهم على عدم التهاون فيها ؟ .

فأجاب :

لا بأس في ذلك ؛ فالمعلم والمعلمة والوالد كل منهم عليه أن يلاحظ الأولاد ، وأن يؤدب من يستحق التأديب إذا قصَّر في واجبه حتى يعتاد الأخلاق الفاضلة وحتى يستقيم على ما ينبغي من العمل الصالح ، ولهذا ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " مروا أولادكم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر وفرِّقوا بينهم في المضاجع " ، فالذَّكر يُضرب والأنثى كذلك إذا بلغ كل منهم العشر وقصَّر في الصلاة ، ويؤدَّب حتى يستقيم على الصلاة ، وهكذا الواجبات الأخرى في التعليم وشئون البيت وغير ذلك ، فالواجب على أولياء الصغار من الذكور والإناث أن يعتنوا بتوجيههم وتأديبهم لكن يكون الضرب خفيفاً لا خطر فيه ولكن يحصل به المقصود . " مجموع فتاوى الشيخ ابن باز " ( 6 / 403 ) .

وينبغي التنبه إلى أنه لا يجوز للمعلم أن يقسوَ في ضربه ولا أن يزيد على عشرة أسواط إلا أن يتعدى الطالب على شرع الله ، أما فيما يتعلق بدراسته وتحضيره لها : فلا ينبغي له أن يزيد على ذلك القدر .

عن أبي بردة الأنصاري أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لا يُجلد أحدٌ فوق عشرة أسواط إلا في حد من حدود الله " . رواه البخاري ( 6456 ) ومسلم ( 3222 ) .

وفي رواية للبخاري ( 6457 ) :

" لا عقوبة فوق عشر ضربات إلا في حدٍّ من حدود الله " .

قال ابن القيم – رحمه الله - :

فقوله صلى الله عليه وسلم : " لا يضرب فوق عشرة أسواط إلا في حد من حدود الله " يريد به الجناية التي هي حق لله .

فإن قيل : فأين تكون العشرة فما دونها إذ كان المراد بالحد الجناية ؟ .

قيل : في ضرب الرجل امرأته وعبده وولده وأجيره , للتأديب ونحوه , فإنه لا يجوز أن يزيد على عشرة أسواط ; فهذا أحسن ما خُرِّج عليه الحديث . اهـ. " إعلام الموقعين " ( 2 / 23 ) .

وليس الضرب هو الطريقة الوحيدة لحث الطالب على المذاكرة ، وإنما ينبغي أن يجمع المدرس بين الترغيب والترهيب على حسب ما يراه يؤدي إلى المصلحة المقصودة ، فيثني على الطالب الجيد ويشجعه عن طريق الهدايا والجوائز وإعطائه درجات عالية لمشاركته وحرصه ، ويخوف الطالب المقصر بالضرب تارة وبالحرمان من بعض الدرجات تارة وبالتعنيف بالكلام تارة أخرى أو باستدعاء ولي أمره ونحو ذلك .

وينبغي أن يكون قصد المدرس مصلحة الطالب لا مجرد العقاب .

والله أعلم .
 
ابو الحارث الاثري

ابو الحارث الاثري

عضو وفي
رقم العضوية :
22906
البلد/ المدينة :
الجزائر وهران
المُسَــاهَمَـاتْ :
26158
نقاط التميز :
24766
التَـــسْجِيلْ :
12/08/2011
السلام عليكي ورحمة الله وبركاته
اهلن اختاه المحترمة بعد ما قراة ما كتبتيه حول المعاملة التلاميد بالقصوة اختاه اعلمي انتي مربية اجيال وقد مدحكي الله تعالى من فوق سبع سموات ولهدا كان نبينا صلى الله عليه وسلم رفيق وحليم ولين مع الناس رغما ادياته وظلمه من طرف البشر رغما دالك كان حليما يدعو على الناس بالخير والهداية واعلمي اختاه ان هاؤلاء التلاميد الدين يدرسون عندكي هم بمثابة ابناءكي فكوني لهم ام وكوني لهم رحيمة وكوني لهم معلمة وقدوة وصبري وصبركي يؤدي الى الجنة اختاه اعطفي عليهم هاؤلاء يجب نحن تعليمهم وان لم نكن نحن القدوة وكيف تصلح امورهم ؟؟؟
ادعو الله تعالى بان يوفقكي لما يحبه ويرضاه
 
ابو الحارث الاثري

ابو الحارث الاثري

عضو وفي
رقم العضوية :
22906
البلد/ المدينة :
الجزائر وهران
المُسَــاهَمَـاتْ :
26158
نقاط التميز :
24766
التَـــسْجِيلْ :
12/08/2011
الرفق مع الأطفال: فعن عائشة -رَضِيَ اللهُ عَنْهُا- قالت: ) كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يؤتى بالصبيان فيبرك عليهم ويحنكهم ويدعو لهم. ( أخرجه البخاري. وعن أنس -رضي الله عنه- قال: ) كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يزور الأنصار ويسلم على صبيانهم ويمسح على رؤوسهم. ( رواه النسائي. وكان دائما يقبل الحسن والحسين ويلاعبهما. وحمل أمامة بنت زينب في الصلاة رفقًا بها.:
 
avatar

nawal1988

عضو نشيط
رقم العضوية :
23398
البلد/ المدينة :
tiaret
العَمَــــــــــلْ :
استاذة تعليم متوسط
المُسَــاهَمَـاتْ :
633
نقاط التميز :
1137
التَـــسْجِيلْ :
19/08/2011
شكرا لكم اخوتي و اخواتي على الالتفاته ....و جزاكم الله كل خير

اولا ان كنت قلت اني اعاقب التلميذ ليس لدرجة القسوة و ليس دائما ...المهم اني اعاقبه في بعض الاحيان و هذا لمصلحته

و اعلم اخي ان القسوة لا احبها لاخي او ابني لكن لضرورة ما استعملها و اقسم ان الذي يدخل هذا الميدان سيرى بام عينه الكوارث التي آآل اليها ابناؤنا و بناتها و الله المعين

حتى اني قلت اشعر بالاسى و انا أعاقب التلميذ..و لو يكن كذلك لما سألت عن الحكم

أرجــــــــــــــو ان يوفقنا الله لما يحب و يرضى
 

صلاحيات هذا المنتدى:

  • لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى